مجموعة ROUGE DIOR.. جوهرة بألوان شمولية

88

في العام 1953، بعد أن ألبس كل امرأة من الأزياء التي صمّمها، ابتكر Christian Dior أحمر شفاه Rouge Dior. وقد عبّر Rouge Dior أحمر الشفاه الأيقوني عن رغبته في تزيين ابتسامة النساء في كل المناسبات، وهو يستمر اليوم بمنحهنّ القدرة على التعبير عن أنفسهن وفرداتهن.

فقد أُعيد ابتكار مستحضَر Rouge Dior، الذي يحمل رمزيةً أكثر من أي وقت مضى، مع الحفاظ على إرثه في عالم الأزياء الراقية وطابعه الريادي تحت إشراف Peter Philips، المدير الفني للإبداع والصورة لدى Dior Makeup. تُميّزه تركيبته الجديدة والنظيفة بالريادة في مجال الابتكار، فهي مشبعة بمستخلَص أزهار الفاونيا الحمراء الفريد من نوعه، بالإضافة إلى مزيج من المكوّنات النشِطة النباتية لراحة مثالية وأداء مميز. كما تخطّت مستحضرات Rouge Dior الحقبات وحافظت على حداثتها من خلال تقديم مجموعة جديدة واسعة من الألوان المرغوبة بشكل متزايد. تناسب مجموعة الألوان العصرية الجديدة، والمتوافرة باللمستين النهائيتين الساتينية والمخملية الراقيتين، كل مزاج، في حين تعرض عبواتها القابلة لإعادة التعبئة لمظهر أكثر رقيّاً، فتقدّم قطعةً مرغوبةً مدهشةً تتمتع بسحر جوهرة من Dior.

لمستان نهائيتان راقيتان مميزتان

توفّر اللمستان الساتينية والمخملية الأيقونيتان من أحمر شفاه Rouge Dior لوناً غنياً بالعناصر الملوّنة، يمنح تغطيةً مثالية متساوية، ويدوم طويلاً. تسمح العناصر اللونية الغنية والساطعة ضمن هذه التركيبات بالحصول على ألوان حادّة تزيّن الشفاه. فتتزّين الأقلام بتفاصيل دقيقة، مع زخرفات مستوحاة من أقمشة Dior، بحيث تكشف عن اللمسة النهائية لكل لون.

يتخطى Rouge Dior Velvet كل التوقعات مع إطلالته الخالية من اللمعان التي تتميّز بثراء القماش المخملي وألوانه الداكنة. ويوفّر هذا المستحضَر الفريد من نوعه، لمسةً حسيةً تكسو الشفاه بطبقة ناعمة، من دون المساومة على الراحة التي تدوم طويلاً: فغشاؤها يبدو غير محسوس على الشفاه، أشبه ببشرة ثانية، يتركها ممتلئةً وناعمةً. يمنح أحمر الشفاه Rouge Dior satin تأثيراً نهائياً مشرقاً ومتعدد الأوجه على غرار خمار حريري. إذ توفّر البُنية المترفة طبقة لون حاضنة وسطحاً ناعماً في الوقت نفسه. فتبدو بشرة الشفاه ممتلئة ومرنة، تعززها إشراقة حادّة ونعومة مدهشة.

فنّ ابتكار لوحة ألوان شمولية

70، هو عدد الألوان التي طوّرها Peter Philips لأحمر الشفاه هذا الغني بالألوان ذات التغطية والاستخدام المثالي. ابتكر فنان الألوان المطلق، مجموعةً كاملةً من الألوان العصرية والجريئة باللمستين النهائيتين المخملية والساتينية. فمن خلال استناده إلى خبرة Dior في ألوان الشفاه المتعددة وألوانها الفرعية، وسّع مجموعة الألوان الحيادية… لون طبيعي بألف وجه ودرجات لونية مرهفة، لتعزيز كل ألوان البشرة.

كذلك تم تطوير ألوان جديدة: الأحمر المائل إلى البنّي، الأحمر القرميدي، الألوان المحايدة الزهرية والمرجاني المائل إلى البنّي. وقد سمحت له مجموعة الألوان هذه بابتكار عدد لا متناهٍ من الإطلالات، من الأكثر رقياً إلى الأكثر جرأةً، للتعبير عن جمال المرأة وشخصيتها.



اقرأ المقال من المصدر