آخر ناقلة خاضعة للعقوبات تنقل نفطا روسيا تصل ميناء بالصين

|

أظهرت بيانات الشحن من مجموعة بورصات لندن و”كبلر” للتحليلات أن الناقلة السابعة والأخيرة التي تحمل خام سوكول من النفط الروسي والتي فرضت عليها الولايات المتحدة عقوبات ستصل إلى ميناء تيانجين الصيني مساء اليوم الثلاثاء لتفريغ شحنتها، ما يساعد على تقليل تراكم النفط الخام المخزن على السفن.

وأفرغت الناقلات الست الأخرى الخاضعة للعقوبات حمولتها من نفط سوكول في الصين في وقت سابق من هذا الشهر، ما دفع واردات الصين من النفط الروسي المنقول بحرا في مارس/آذار إلى مستوى قياسي، بحسب ما أوردت وكالة رويترز.

وفرضت الولايات المتحدة عقوبات على جميع الناقلات بسبب حرب روسيا في أوكرانيا، لكن معظم عمليات التسليم تتم ضمن فترة السماح التي منحتها واشنطن.

وأظهرت البيانات أن الناقلة السابعة سخالين أيلاند انطلقت في طريقها إلى ميناء تيانجين بشمال شرق الصين في وقت متأخر من أمس الاثنين، بعد أن طفت قبالة ساحل إقليم شاندونغ القريب لأكثر من 3 أسابيع.

وكانت وكالة بلومبيرغ أفادت بأن الولايات المتحدة قد شددت منذ بداية أكتوبر/تشرين الأول الماضي، العقوبات على الأسطول الأوسع من ناقلات النفط الروسي، في حين لا تزال عشرات الناقلات المستهدفة بها ترسو منذ ذلك الحين.

وقالت -نقلا عن شركة كبلر- أن المزيد من براميل وقود الديزل الروسية ما تزال في المحيطات بلا وجهة أكثر من أي وقت مضى منذ عام 2017.

وشهر ديسمبر/كانون الأول الماضي أعلن ألكسندر نوفاك نائب رئيس الوزراء الروسي المسؤول عن شؤون الطاقة، أن بلاده أعادت توجيه صادراتها النفطية بشكل شبه كامل إلى الصين والهند، مضيفا أن بلاده باتت تبيع من 45% إلى 50% من نفطها إلى الصين، و40% منه إلى الهند.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه