لماذا تقتحم “بن داود” التسويق عبر المؤثرين بالاستحواذ على “إيكون” الفرنسية؟

قال الرئيس التنفيذي لشركة بن داود القابضة، أحمد عبدالرزاق بن داود، إن شركة مستقبل التجزئة لتقنية المعلومات، هي شركة تابعة تأسست بداية 2022، وهدفها الرئيسي تأسيس كيانات والدخول في شراكات والاستحواذ على شركات تقنية ذات طابع تقني مرتبط بقطاع التجزئة.

وأضاف في مقابلة مع “العربية”، اليوم الأربعاء، أن شركة مستقبل التجزئة لتقنية المعلومات استحوذت على شركة التطبيقات الدولية المشغلة لتطبيقات شركتي بن داود والدانوب، واكتملت عملية الاستحواذ ونقل الحصص وتمتلك شركة مستقبل التجزئة لتقنية المعلومات حالياً حصة 62% من شركة التطبيقات الدولية.

وأوضح أن شركة إيكون المزمع الاستحواذ عليها من شركة مستقبل التجزئة لتقنية المعلومات هي شركة متخصصة في التسويق عبر المؤثرين بداية من الاستراتيجية وبناء المحتوى وتنفيذ الفكرة واختيار المؤثرين وقياس فاعلية هذه الفكرة.

وقال أحمد عبدالرزاق بن داود، إننا بالاستحواذ نكمل سلاسل الإمداد ونتميز تسويقيا في عرض المنتجات، لاسيما أن بن داود القابضة بدأت في افتتاح فروع بمساحات أقل من 1000 متر مربع، وتعرض المنتجات في تلك الفروع، وبالتالي تستفيد من بحث المسوقين لتلك المنتجات عن مسوق لها، ومع ووجود ذراع تسويقية تساعد بن داود القابضة في الحصول على شريحة أكبر من الزوار.

وأضاف أن شركة إيكون تحقق أرباحاً وتنمو سنوياً بأكثر من 100% منذ عام 2020، حتى الآن، فيما يقدر حجم سوق المؤثرين بنحو 16 مليار دولار ويتوقع نموه بنحو 20% سنوياً، مع نموه بنسبة أعلى في منطقة الشرق الأوسط، في ظل التوسع بخدمات الإنترنت واستخدام الهواتف الذكية الذي يساعد في نمو القطاع والمزيد من الانتشار.

وافق مجلس إدارة شركة بن داود القابضة على استحواذ شركتها التابعة المملوكة بالكامل وهي مستقبل التجزئة لتقنية المعلومات على حصة بنسبة 80.5% في شركة إيكون التابعة لمجموعة TF1 الفرنسية العاملة في إنتاج المحتوى والنشر والتوزيع.

وأوضحت “بن داود القابضة” أن شركة “مستقبل التجزئة لتقنية المعلومات” تملك خيار شراء أسهم إضافية بنسبة 4.9% في شركة إيكون مع الاحتفاظ بالرصيد من قبل المؤسس والإدارة الرئيسية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة بن داود، إن قيمة الصفقة حساسة ولن تعلن حالياً، مضفاً أن تمويل عمليتي الاستحواذ لصالح شركة مستقبل التجزئة لتقنية المعلومات سيكون عبر الموارد الذاتية.

يذكر أنه سيتم تنفيذ صفقة إيكون المحتملة من خلال شركة فرنسية تابعة سيتم ضمُّها إلى شركة مستقبل التجزئة لتقنية المعلومات.

وأشارت شركة بن داود القابضة إلى أنها ستوفر كل أشكال الدعم المالي والتجاري اللازم لشركة “إيكون” للمضي قدماً نحو تحسين منصّتها الإلكترونية وتوسيع نطاق أعمالها لتشمل شرائح وقطاعات جديدة إلى جانب تعزيز وصولها إلى أسواق منطقة الشرق الأوسط.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه