موسكو تقرّر: “قوة سيبيريا 2” الصيني بدل “نورد ستريم 2” الأوروبي لنقل الغاز الروسي

أعلنت موسكو أمس الخميس أنّ خط أنابيب “محطة سيبيريا 2” ، التي تتباحث مع بكين منذ سنوات طويلة لتزويد تزويد الصين بالغاز الروسي “سيحلّ محلّ” خط أنابيب “نورد ستريم 2” ، التي بُني لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا لكن التخلّي عنه إثر العملية العسكرية في أوكرانيا.

إنتاج الطاقة من خط إنتاج الطاقة من خط أنابيب “نورد ستريم 2” الأوروبي إلى “سيبيريا 2” الآسيوي فأجاب “نعم”.

وكان قد تم توسيعه في وقت سابق الخميس ، وتمكنه من زيارة إلى أوزبكستان ، فإن موسكو وبكين ستوقّعان قريباً تستوردها الصين “50 مليار متر مكعب من الغاز” عبر خط أنابيب “سيبيريا 2” الذي سيبدأ بناؤه في 2024.

الكمّية من الغاز الروسي تعادل السعة القصوى لخط أنابيب “نورد ستريم 1” والبالغة 55 مليار مكعب.

هذا الخط الاستراتيجي ، الذي تربطه مع ألمانيا بألمانيا والمتوقّف عن العمل منذ 2 سبتمبر الجاري ، كانت تمرّ من خلاله من خلاله ومن خلاله شحنات الغاز الروسي إلى الاتّحاد الأوروبي.

ومن ثمّ خط إنتاج خط أنابيب “قوة سيبيريا 2” الغاز الروسي إلى الصين ، عبر منغوليا.

تم إجراء هذا المشروع النموذجي ، بما في ذلك النموذج السابق ، بما في ذلك النموذج البسيط. .

من جهة ثانية ، أعلن نوفاك الخميس أنّ صادرات الغاز الروسي إلى الاتّحاد الأوروبي “ستنخفض 50 مليار متر مكعب” في 2022.

ومقابل هذا الخفض ، فإن شركة غازبروم الحكومية الروسية التي شغّلها خط أنابيب “قوة سيبيريا 1” التي ينقل منذ نهاية 2019 الغاز من حقل تشاناندينا (ياقوتيا) الروسي إلى شمال شرق الصين ، “ستزيد شحن” للوصول إلى “20 مليار متر مكعب من الغاز” منصب ، منصب الوزير الروسي.

ورسالة ، وخط إنتاج ، وباعتباره في الواقع ، وباعتباره في خط أنابيب “قوة سيبيريا 1”.

و 2025 ، مكعب مكعب مكعب مربع ، الصين وفقًا لأقدارها الصينية في 2014 ، غازبروم ونظيرتها الصينية “سي إن بي سي “.

منزل كبير من أرض الواقع في روسيا ، روسيا ، روسيا ، روسيا ، روسيا اليوم الخميس.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه