6 طرق ذكية للتعامل مع بطاقتك الائتمانية

61

أصبحت البطاقات الائتمانية جزءا أساسيا من واقع حياتنا، مع ميل الناس لتجنب حمل المال معهم، وبدلا من ذلك يمتلك أكثر من مليار شخص في العالم واحدة أو أكثر من بطاقات الائتمان التي يستخدمونها بشكل يومي في حياتهم، سواء للتبضع عبر الإنترنت، أو دفع تذاكر السفر، أو سداد الفواتير الشهرية، أو شراء المواد التموينية من البقالة والأسواق، وغيرها الكثير من الاستخدامات اليومية.

وارتفع عدد حاملي بطاقات الائتمان على مستوى العالم بشكل مطرد ووصل إلى 1.25 مليار شخص في عام 2023، وهو ما مثل معدل نمو سنوي قدره 2.79% من 1.1 مليار في عام 2018 وفق ما ذكرت منصة “كليرلي بيمنتس”.

وأصبحت بطاقات الائتمان جزءا لا يتجزأ من طرق التسوق والتمويل الحديث، حيث توفر الراحة والمرونة للمستهلكين في جميع أنحاء العالم. ووصلت الإيرادات العالمية لسوق بطاقات الائتمان إلى 152.2 مليار دولار أميركي في عام 2022، بمعدل نمو 9.1% سنويا، وفق أحدث تقرير صادر عن مؤسسة “كاستم ماركت إنسيايتس”، ومن المتوقع أن تصل القيمة الإجمالية إلى 286.5 مليار دولار أميركي بحلول عام 2032، وهو ما يؤكد الحجم الهائل لمعاملات بطاقات الائتمان في جميع أنحاء العالم، وفق ما ذكرت منصة “موني” البريطانية الشهيرة.

وتسيطر 3 شركات هي “فيزا” (Visa) و”يونيون بي” (UnionPay) و”ماستر كارد” (Mastercard) على سوق البطاقات العالمي؛ حيث تستحوذ مجتمعة على 96.8% من السوق، وفق ما ذكرت منصة “كابيتال ون شوبينغ”.

ويستخدم الكثير من البشر البطاقة الائتمانية بطريقة غير حكيمة، وهو ما يعرضهم للغرق في الديون، وسداد الفوائد العالية لهذه البطاقات، وعند البعض تعتبر هذه البطاقات عبئا جديدا يطاردهم في أسوأ أحلامهم.

حجم الديون المترتبة على حاملي بطاقات الائتمان في الربع الثالث من عام 2023 بلغ 1.08 تريليون دولار في الولايات المتحدة فقط (شترستوك)

ويكفي أن نعلم أن حجم الديون المترتبة على حاملي بطاقات الائتمان في الربع الثالث من عام 2023 بلغ 1.08 تريليون دولار في الولايات المتحدة فقط، وفقا لأحدث بيانات ديون المستهلكين الصادرة عن بنك الاحتياطي الفدرالي في نيويورك.

ولعل السؤال الأهم هو كيف نتعامل مع هذه البطاقات بذكاء كي نستفيد من مزاياها العديدة، ونقلل من مخاطرها وسلبياتها الكثيرة أيضا.

نقدم لكم في الجزيرة نت 6 طرق لاستخدام البطاقات الائتمانية بذكاء بحيث تصبح نعمة بدلا من أن تكون نقمة على صاحبها، وذلك وفق ما ذكر عدد من المواقع والمنصات المتخصصة.

1- ضع إستراتيجية للسداد والتزم بها

الخطوة الأولى لاستخدام بطاقة الائتمان بذكاء وحكمة هو وضع خطة للسداد ودفع المستحقات أولا بأول، وعدم إفساح المجال لتراكم الديون على البطاقة مع ما يعنيه هذا من دفع فوائد شهرية عالية.

وأفضل خطة هي سداد المستحقات على البطاقة بشكل كامل في نهاية كل شهر، وعدم الاكتفاء بدفع الحد الأدنى المسموح به فقط، وذلك لأن دفع الحد الأدنى يعني دفع فوائد عالية على ما تبقى من المبالغ المستحقة، وهذه فوائد تراكمية تزداد في كل شهر.

قد يبدو هذا سهلا وواضحا إلا أن الكثير من الناس يفشلون في القيام بذلك، وينتهي بهم الأمر بدفع أسعار فائدة مرتفعة على أرصدتهم المستحقة والمتراكمة شهرا بعد آخر، وهذا يعني أنك تحتاج إلى تحديد ميزانية، والتأكد من قدرتك على تحمل الأقساط والدفعات الشهرية قبل البدء باستخدام البطاقة.

إذا لم تستطع دفع كامل المبلغ المستحق عليك في نهاية الشهر فعليك على الأقل الالتزام بدفع الحد الأدنى بدون تأخير، وذلك حتى لا تتراكم عليك الفوائد والديون أولا، وكي لا تتأثر درجة الائتمان الخاصة بك على المدى الطويل ثانيا.

2- راقب الإنفاق الشهري لبطاقتك الائتمانية

يمكن أن تقع في فخ الديون إذا لم تنتبه إلى إنفاقك، وهنا ننصحك بمراقبة طريقة استخدامك لهذه البطاقة بعناية، وعدم استخدامها إلا في حالات الضرورة، ومعرفتك بوجود رصيد كافٍ لسداد ما يترتب عليها في الوقت المحدد، وتجنب المبالغة في الإنفاق غير الضروري على بطاقتك الائتمانية، والتي لا يمكنك سدادها لاحقا، وينتهي الأمر بدفعك لرسوم فائدة مرتفعة.

ويُعد تتبع إنفاق بطاقتك الائتمانية في كل شهر خطوة مهمة في فهم أين تذهب أموالك، والمبلغ الذي تنفقه بشكل عام. وتذكر أنه سيتم فرض فائدة على تلك الأرصدة السابقة المستحقة، بدءا من تاريخ الشراء.

Shopping basket with food and drink, cerdit card and receipt with list of expenses.Purchasing products onlaine by credit card or family budjet concept. 3d illustration
تتبع إنفاق بطاقتك الائتمانية في كل شهر يعد خطوة مهمة في فهم أين تذهب أموالك، والمبلغ الذي تنفقه بشكل عام (غيتي)

وفي هذا السياق توجد لدى العديد من جهات إصدار بطاقات الائتمان بوابات عبر الإنترنت، أو تطبيقات جوال تساعدك على تتبع نشاط معاملاتك ومشترياتك، ويمكن أن يساعدك هذا في اكتشاف حالات الإنفاق الزائد، والتي يمكنك تصحيحها، ومن الناحية المثالية، يجب أن يكون رصيد بطاقتك الائتمانية أقل من 50% من حد الائتمان الخاص بك.

3- لا تستخدم البطاقة أبدا لسحب الأموال النقدية

يتعامل الكثير من الناس مع البطاقة الائتمانية وكأنها بنك مفتوح يمكنهم السحب منه في كل وقت، وهذا ليس صحيحا بالمطلق، فديون البطاقات الائتمانية أغلى بكثير من الديون العادية بسبب الفوائد العالية على الديون المتراكمة عليها.

وهنا ننصحك بعدم سحب مبالغ مالية نقدية من البطاقة أبدا، ففوائد هذه السحوبات عالية جدا، وأعلى من استخدام البطاقة للمشتريات. إذا كنت محتاجا لمبلغ مالي، ينصح بأخذ قرض شخصي بسعر فائدة أقل، أو الاستدانة من أحد الأصدقاء أو أفراد العائلة إذا استطعت، ولكن لا تستخدم البطاقة لسحب الأموال أبدا إلا في حالات الضرورة القصوى فقط.

4- لا تضع سقفا عاليا لبطاقتك

كثير من الناس يعتقدون أن وجود حد ائتماني عال للبطاقة هو من مميزاتها، ولكن قد يكون الواقع هو العكس تماما، فوجود رصيد عال في البطاقة يغري العديد من الأشخاص للإنفاق غير المحسوب، وهنا ننصحك بتعديل الحد الائتماني لبطاقتك إذا كان مرتفعا.

اطلب من مزود الائتمان الخاص بك تعيين حد معقول للبطاقة يسمح لك بتسوية المدفوعات بسهولة قبل تاريخ الاستحقاق، وتذكر أن الحد الائتماني المرتفع قد يغريك إلى الإفراط في الإنفاق، في حين أن الحد المنخفض جدا يمكن أن يعيق المعاملات المهمة ذات التكلفة الكبيرة، وهنا فمن المهم تحديد الحد الائتماني المناسب لك؛ إذ يمكن أن يؤثر الفشل في دفع فواتير بطاقتك الائتمانية في الوقت المحدد على درجة الائتمان الخاصة بك بشكل سلبي.

5- الاستفادة من المكافآت والمزايا

تقدم بطاقات الائتمان عادةً مزايا ومكافآت يمكن استخدامها لتوفير المال في مجموعة متنوعة من النفقات، سواء كان ذلك استردادا نقديا، أو خصومات فورية على مجمل الفاتورة، أو أميال طيران مجانية، أو خصومات على مشتريات من متاجر ومحلات معينة.

epa03165730 The Visa and Mastercard logo are displayed in store fronts in New York City, New York, USA, 30 March, 2012. Law enforcement officials are investigating what appears to be a massive theft of U.S. consumers' credit card data, MasterCard and Visa confirmed Friday. The computer security expert who first reported the theft said it might involve as many as 10 million MasterCard and Visa accounts, making it one of the largest known credit card heists. EPA/PETER FOLEY EPA/PETER FOLEY
من المهم استخدام البطاقات على مواقع الويب أو المؤسسات الموثوقة وذات السمعة الطيبة، وكن حذرا عند مشاركة بطاقتك الائتمانية أو بياناتك الشخصية (وكالة الأنباء الأوروبية)

وهنا ننصحك بفهم برنامج المكافآت والمزايا الكامنة في بطاقتك فور حصولك عليها من مزود الخدمة، واستخدم بطاقتك الائتمانية بشكل إستراتيجي لتحقيق أقصى قدر من هذه المزايا، سواء كان ذلك بالتسوق خلال موسم الأعياد، أو عروض نهاية السنة؛ حيث تقدم العديد من مواقع التجارة الإلكترونية وتجار التجزئة عروضا جذابة على عمليات الشراء ببطاقات الائتمان.

تذكر أن المزايا الموجودة في بطاقتك قد تكون رائعة لتوفير المال، ولكن احذر من الإنفاق العشوائي بهدف تجميع نقاط المكافأة والاستفادة من المزايا، فهذا يمكن أن يؤدي إلى الإفراط في الإنفاق ويوقعك في الديون.

6- حماية معلومات بطاقتك

وأخيرا، عند استخدام بطاقتك الائتمانية عبر الإنترنت أو حتى في المراكز التجارية الواقعية، احمِ تفاصيل بطاقتك ومعلوماتك الشخصية لمنع الاستخدام غير المصرح به والاحتيال المحتمل.

يتعين عليك الحفاظ على بطاقتك آمنة، واستخدامها فقط على مواقع الويب أو المؤسسات الموثوقة وذات السمعة الطيبة، وكن حذرا عند مشاركة بطاقتك الائتمانية أو بياناتك الشخصية، وتحقق من بيانات بطاقتك بانتظام لتجنب المعاملات غير المصرح بها، وفي حالة حدوث مثل هذه المعاملات، أبلغ جهة إصدار بطاقتك عنها على الفور.

اقرأ المقال من المصدر