أفكار الملك تشارلز قد تؤثر في مستقبل العائلة الملكية

منذ رحيل الملكة إليزابيث بداية هذا الشهر والصحافة البريطانية تركز على الملك تشارلز الثالث، ملك بريطانيا الجديد الذي يسعى إلى وضع لمساته على مستقبل العائلة الملكية، والتركيز على طبيعة الأدوار الموكلة الى أبرز أعضائها.

وأكدت صحيفة “ذا الصن” البريطانية أن الملك الجديد يتجه بالفعل إلى حصر الأدوار الملكية في عدد قليل من أفراد العائلة حتى من قبل أن يتولى العرش رسمياً في بريطانيا.

وأفادت التقارير الصحافية بأن الملك الجديد قد يقلص فريق “العاملين” من بين أفراد العائلة المالكة إلى سبعة أفراد فقط. وبحسب التكهنات فإن الأعضاء الرئيسيين يشملون زوجته كاميلا والأميرين ويليام وكيت.

الى ذلك، نشر موقع “بيزنس إنسايدر” تقريراً أشار الى أن تشارلز قد يعتمد على نهج العاهل السويدي الذي جرّد جميع أحفاده تقريباً من ألقاب “صاحب السمو الملكي”، وهو ما يثير جدلاً واسعاً في أوساط الصحافيين المتابعين لشأن العائلة المالكة.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه