إبنة نجمين مشهورين تعلن تحولها جنسياً وتغيّر اسمها

فاجأت ابنة النجمين بن أفليك وجينفر غارنر، خلال خطاب ألقته في حفل تأبين جدها من طرف والدها، باعلانها عن أنها متحولة جنسياً.

وأعلنت الشابة الصغيرة البالغة من العمر 15عاماً والمعروفة سابقاً باسم سيرافينا روز عن أنها متحولة خلال وقوفه ببدلة ذكورية على المنبر في كنيسة المسيح المتحدة الميثودية في تشارلستون، فيرجينيا الغربية.

واختارت سيرافنيا لهذه المناسبة بدلة توكسيدو سوداء نسَّقتها مع قميص أبيض وربطة عنق سوداء، وظهرت حليقة الرأس بالكامل، وعرَّفت عن نفسها أمام الحضور قائلة: مرحبًا، اسمي فين أفليك.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي تظهر فيها إبنة النجم العالمي حليقة الشعر وبملابس ذكورية، بل سبق وتواجدت معه ومع والدتها في الشارع بإطلالة تشبه الشبان، ولكنها المرة الأولى التي تكشف علانيةً وبشكل رسمي عن اسمها الجديد وتؤكد خبر تحولها.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه