الأمير أندرو ينعي والدته الملكة إليزابيث بصورة نادرة

نعى الأمير أندرو دوق يورك، والدته الراحلة الملكة إليزابيث الثانية بكلمات مؤثرة، حيث أكد أنه سيحمل ذكراها بالقرب من قلبه إلى الأبد.

أندرو دوق يورك ينعي الملكة

أرفق دوق يورك ببيان نعيه للملكة إليزابيث صورة بالأبيض والأسود له وهو طفل تحمله أمه بعد ولادته عام 1960.

وقال ناعيا: “أمي، حبك لابنك، تعاطفك، رعايتك، ثقتك سأعتز بها إلى الأبد. لقد وجدت معرفتك وحكمتك بلا حدود، بلا حدود أو نهاية.. سأفتقد رؤيتك ونصائحك وروح الدعابة في كلامك”.

وأضاف: “مع اختتام كتاب خبراتنا، يفتح كتاباً آخر، وسأبقيك إلى الأبد قريبةً من قلبي بأعمق حبي وامتناني، وسأخطو بكل سرور إلى التالي معك كدليل لي”.

وخاطب والدته الراحلة الملكة إليزابيث بلفظ جلالتك، وتابع قائلا “لقد كانت خدمتك شرف وامتيازاً لي”.

وكتب أندرو: “أم الوطن، إخلاصك وخدمتك الشخصية لأمتنا فريد ومميز​​؛ يُظهر شعبك حبهم واحترامهم بعدة طرق مختلفة وأنا أعلم أنكِ تتطلعين إلى تكريم احترامهم” واختتم بيانه بعبارة “حفظ الله الملك” في تقليد ملكي.

الأمير أندرو ينعي والدته الملكة إليزابيث بصورة نادرة

وكان الأمير أندرو قد شوهد خلال الأيام الماضية في ثوب الحداد أثناء حضوره المراسم، ولكن تم عمل استثناء خاص بالنسبة له لارتداء الزي العسكري في وقفة الحداد الأخيرة فقط، كدليل على احترام والدته، التي توفيت عن عمر ناهز 96 عاما في 8 سبتمبر.

وكانت أمضى الأمير أندرو 22 عاما في البحرية الملكية البريطانية، حيث خدم كطيار لطائرة هليكوبتر في حرب فوكلاند عام 1982، وقد جردته الملكة إليزابيث الثانية من ألقابه العسكرية ورعايته الملكية في يناير 2022 بعد أن اتهمته فيرجينيا روبرتس جوفري بالاعتداء الجنسي.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه