بالفيديو – أحمد سعد يتحدث عن إطلالته الصادمة ويعتذر لهذا السبب

خلال لقائه في برنامج “بيغ تايم بودكاست” الذي يقدّمه الإعلامي عمرو أديب على قناة “mbc”، كشف المطرب أحمد سعد القصة الكاملة لإطلالته الصادمة في إحدى حفلاته بعد ارتدائه حَلَقاً وقميصاً شَبَكياً شفافاً.

وقال أحمد سعد: “أنا كنت خارم ودني في وقت كانت الحياة كلها مخرومة… ابتدت الحياة تبقى معايا في أحسن حال بفضل الله والأغاني بتنجح ابتديت أعمل زي بقية الناس في الحياة وأشوف أحسن الإستايلست ورُحت ميلانو في إيطاليا وجابوا لي أحسن استايلست وجاب لي أحسن حاجة في الكوليكشن ومشيت في مسار طبيعي في الفاشون بس هي الفكرة هل الناس هيحبوا يشوفوني بشكل معين، دا ما كنتش أعرفه وأنا ما حاربتش كتير علشان أدافع عن فكرة لبسي”.

وأضاف: “هجوم الناس عليَّ بعد أزمة اللبس فوّقني وصحّاني وأنا أعترف إن الموضوع ما كانش صح نهائي واعتذرت عنه، هو البنات بتعمل حاجات غريبة إنما إحنا عملنا زي البنات… الإستايلست في ميلانو هو اللي اختار لي القميص الشبك الشفاف، وكنت متخيّل إن الموضوع هيبقى كويس، بس الدنيا قلبت عليَّ وعلشان ناخد الكوليكشن على بعضه ونركب التريند لبست كمان حلق، وأول لما طلعت المسرح ما حصلش حاجة وكنت مفكر إن الناس كلها هتلبس قميص شبك شفّاف زيي، ولكن أول حاجة أم واحد صاحبي كلّمتني وقالت لي يخرب بيتك إيه اللي عملته دا يا ولد وهي ست قديمة”.

واختتم أحمد سعد بالقول: “لما نزلت من المسرح لقيت الدنيا مقلوبة والكل بيتكلم عن القميص الشبك وابتدوا يشتغلوا عليَّ ووقتها ما كنتش لسه ندمت وقلت الناس مش فاهمين وكل الناس انتقدوه في الأول وبعد كدا عادي، ولكن الأمر ما كانش عادي وتعرّضت لهجوم شرس واعتذرت عن الإطلالة… القميص الشبك الشفّاف لسه عندي، ولكن ليلة الحفلة شِلته وقلعته وقلت يا ريتني ما كنت لبسته، التريند كان مبهر بس كان كله إساءة وسلبي ليَّ”.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه