ريهام عبد الغفور بالفيديو: لم أتوقع هذا النجاح لمسلسل “وش وضهر”

0

احتفلت الفنانة ريهام عبد الغفور بنجاح مسلسلها الجديد “وش وضهر” الذي عرض مؤخراً حصرياً على إحدى المنصات الرقمية المشفرة، وشاركها البطولة النجم إياد نصار، وأكدت أنها لم تتوقع أن يحقق العمل كل هذا النجاح، وأن يحتل المسلسل المركز الأول في قائمة الأكثر مشاهدة على أشهر منصة رقمية عربية للدراما.

ريهام عبد الغفور وإياد نصار من كواليس مسلسل وش وضهر – الصورة من حسابها على إنستغرام

وتابعت أثناء حلولها ضيفة على برنامج “الحكاية” مع الإعلامي عمرو أديب:” مكنتش متوقعة النجاح الكبير ده.. والنجاح كان أكبر من توقعات الجميع، والحمد لله على النجاح”.

أضافت ريهام عبد الغفور: “أنا قلقة بطبعي وكلنا واحنا بنصور قلنا إن المسلسل حلو بس محدش توقع كل النجاح ده.. وبحب اللي بعمله”.

وأشارت إلى أن “نجاح المسلسل يرجع لمجموعة من العوامل، بينها الإخراج الخاص بمريم أبو عوف، والتي وصفتها بأنها «اكتشاف»، مضيفة: مخرجة مثقفة أوي، وتتعامل مع كل الطبقات باختلافهم واختلاف شخصياتهم، وبتخلي الموضوع أسهل في التعامل”.

وأشادت بالعوامل الأخرى من الملابس والمواقع والديكور والإضاءة، قائلة: إنها ليست المرة الأولى التي تقدم فيها دور راقصة، إذ قدمتها من قبل في مسلسل “حارة اليهود”.

وذكرت أن “الدور أسهل في تلك المرة لأنه يتطلب فتاة لا تجيد الرقص، مشيدة بالفنان إياد نصار: كان في كيمياء واضحة على الشاشة، فنان محترف، ومحترم، ولذيذ، وحابب الموضوع، استمتعت في المسلسل بطريقة غير طبيعية ومن ألذ المواقع التي ذهبت إليها”.

مسلسل “وش وضهر” من بطولة إياد نصار وريهام عبد الغفور، وإسلام إبراهيم، وميمي جمال، وثراء جبيل، قصة وسيناريو وحوار شادي عبد الله، بمشاركة أحمد بدوي، وإشراف مريم نعوم (ورشة سرد)، وإخراج مريم أبو عوف.

تدور أحداثه حول رجل يقرّر في لحظة حاسمة، التمرد على كل إخفاقاته وانكساراته وبدء حياة جديدة، ويتحول إلى طبيب للفقراء في منطقة لا يعرفه فيها أحد، حيث ينطلق جمال (إياد نصّار) في رحلة عبثية مليئة بالمطبات والفشل، إذ انتقل من حياة رجل متزوج من امرأة لا تطيقه وتمنعه من تربية أبنائه كما يشاء، ويعمل كأمين مخازن في شركة أدوية، إلى طبيب، بعد سرقته أموالاً كان قد اختلسها أحد زملائه في العمل. فيترك منزله في القاهرة، ليتوجه إلى طنطا حيث يفتتح عيادته بمساعدة محام. هناك يلتقي بضحى (ريهام عبد الغفور) الشابة القروية البسيطة، التي كافحت وعملت بجد لإعالة عائلتها، إلى أن اضطرت لأن تتحول إلى العمل كراقصة في الأفراح الشعبية المتواضعة، وهو الأمر الذي تخفيه عن عائلتها وجيرانها، ولن تتأخر حتى تلتحق بالعمل في العيادة لتنظيفها وتنظيم المواعيد فيها.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي».

وللاطلاع على فيديوجراف المشاهير زوروا «تيك توك سيدتي».

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن».



اقرأ المقال من المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق