صوفيا فيرغارا تكشف بجرأة أسباب انفصالها عن زوجها

31

شاركت النجمة العالمية صوفيا فيرغارا تفاصيل جديدة تتعلق بانفصالها عن زوجها جو مانغانيلو بعد 6 أشهر من تقديمهما طلب الطلاق.

وقالت فيرغارا أخيراً لصحيفة “El País” الإسبانية ما معناه: “لقد انتهى زواجي لأن زوجي كان يصغرني في السنّ، وكان يريد أن ينجب أطفالاً، وأنا لم أرغب في أن أصبح أماً عجوزاً”. وأضافت: “أشعر أن هذا ليس عدلاً بالنسبة الى الطفل، أنا أحترم رأيه، لكن هذا لم يعُد يناسبني”.

وأوضحت فيرغارا: “كان لي ابن في التاسعة عشرة من عمره، وهو الآن يبلغ 32 عاماً، وأنا مستعدة لأن أكون جدّة، لا أماً، لذلك إذا جاء الحب، عليه أن يأتي مع أطفاله، وأنا على وشك مرحلة انقطاع الطمث، إنها الطريقة الطبيعية للأشياء، عندما يصبح ابني أباً، سوف أدعه يحضر الطفل إليّ لفترة من الوقت، لكني سأعيده إليه وأواصل حياتي، هذا ما يجب أن أفعله”.

يُذكر أن للنجمة صوفيا فيرغارا ابناً يُدعى “مانولو” من زوجها السابق جو غونزاليس، وقد أعلنت في تموز/يوليو من العام الماضي 2023، أنها وزوجها الحالي قد تقدّما بطلب الطلاق بعد زواج دام سبع سنوات ونصف السنة.



اقرأ المقال من المصدر