كيت ميدلتون تعلن بفيديو إصابتها بالسرطان

بعد نحو شهرين من ابتعادها عن الحياة العامة ومهامها الملكية، كشفت أميرة ويلز البريطانية كيت ميدلتون، الجمعة، عن إصابتها بالسرطان، وبأنها حالياً في المراحل الأولى من العلاج.

وظهرت الأميرة البريطانية في مقطع فيديو وقالت، “خضعت لعملية جراحية كبيرة في البطن في لندن، وكان يعتقد وقتها أن حالتي غير سرطانية. كانت الجراحة ناجحة. ومع ذلك، أظهرت الاختبارات بعد العملية وجود السرطان، ولذلك نصحني فريقي الطبي بضرورة الخضوع لدورة من العلاج الكيماوي وأنا الآن في المراحل الأولى من هذا العلاج”.

وأضافت: “لقد بذلنا أنا والأمير ويليام كل ما في وسعنا لمعالجة هذا الأمر من أجل عائلتنا الصغيرة” وهو يقف بجانبي ويساندني، واصفة إياه بأنه “مصدر كبير للراحة والطمأنينة”.

وتابعت: “نأمل أن تتفهموا أننا كعائلة نحتاج الآن إلى بعض الوقت والمساحة والخصوصية بينما أكمل علاجي”.

وقالت الأميرة: “لقد كان عملي دائما يمنحني شعورا عميقا بالسعادة وأتطلع إلى العودة عندما أكون قادرةً على ذلك، لكن في الوقت الحالي يجب أن أركز على التعافي الكامل”.

وختمت رسالتها المصورة: “لكل من يواجه هذا المرض، بأي شكل من الأشكال، من فضلكم لا تفقدوا الإيمان أو الأمل، أنت لست وحدك”.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه