مدير أعمال شيرين سيف النصر يكشف تفاصيل عن وصيتها واللحظات الأخيرة في حياتها

تحدث السيد خالد محيي الدين، مدير أعمال الفنانة الراحلة شيرين سيف النصر عن موعد عزائها، وتفاصيل اللحظات الأخيرة في حياتها.

وقال خالد محيي الدين في مداخلة مع برنامج “صالة التحرير” إن الراحلة كانت بمنزلة والدته وقد تولّت تربيته، وهو ابن مدير أعمالها، وتولى إدارة أعمالها بعيداً من الفن، كاشفاً عن أنها كانت تستعد للظهور الإعلامي من جديد والمشاركة في أعمال فنية.

وأضاف: “كنا راجعين تاني، وفي آخر أيام كان في اتصالات إنها عايزة تظهر في لقاء مع أستاذة إسعاد يونس وأستاذة منى الشاذلي، وكان في ورق كثير ناويين عليه ومشاريع أعمال فنية”.

وعن تصريح شقيق الراحلة حول رغبتها بعدم إقامة عزاء لها، قال محيي الدين: “كان في سوء فهم، لأن مكانش في تركيز وكان يوم صعب وصدمة كبيرة لينا كلنا”. وأضاف: “هي كانت متعايشة مع ضغط الدم الواطي، وكنا بنتفرج على التلفزيون عادي وأنا قاعد معاها، وأحسّت بشوية صداع، فسألتها نروح المستشفى؟ وقالت نروح الإسعاف، ولما وصلت سيارة الإسعاف كانت قد فارقت الحياة”.

ولفت إلى أن موعد إقامة عزاء شيرين سيف النصر هو غداً الثلاثاء في مسجد الحامدية الشاذلية بعد المغرب.

يُذكر أن الفنانة شيرين سيف النصر توفيت بشكل مفاجئ فجر السبت الماضي، عن عمر ناهز 57 عاماً، وتم تشييع جنازتها ودفنها بعيداً من الإعلام وفقاً لوصيتها.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه