المصممة رحيل حسن: مجموعتي الأخيرة مزيج من مغيب الشمس والعسل

تعكس المصمّمة الإماراتية رحيل حسن أسلوبها الأنيق وحسّها بالموضة الذي ينبض بالحياة والهدوء في تصميماتها. في اللقاء الآتي نصه تعرّفي أكثر إليها، واكتشفي أسرار عملها وتفاصيل مجموعتها الأخيرة.

من هي رحيل حسن؟

انا امرأة ولدت ونشأت في دبي، أعشق الموضة الراقية، وأؤمن بالجودة وليس الكمية.

أدخلينا في تفاصيل بدايتك في عالم الموضة.

بدأت علامتي سنة 2005 بعد تخرجي مباشرةً، فالموضة طالما كانت شغفي منذ أن كان عمري 13 سنة. أكملت دراستي في كلية كافنديش Cavendish بلندن، وتخصصت في تصميم الأزياء والإكسسوارات والمنسوجات ونظرية الألوان وعلم نفس الموضة.

كيف تميّزين تصاميمك؟

تصاميمي معروفة بالتفاصيل الدقيقة واللمسات النهائية النظيفة. فأنا أنشد الفخامة، التي هي عنصر جاذبية قوي ولكن سرّي، ضائع ما بين الرقة غير المحسوسة في الألوان، كلأبيض والأسود والأحمر والفوشيا. مجموعاتي تختصر مجمل شخصيتي وقلقي وبريقي ومشاعري وأسلوبي. أنا أشارك بنفسي في جميع مراحل العملية الإبداعية، من الرسم إلى اختيار القماش، والقص والتطريز والزينة، وحتى النهاية.

كيف تصفين مشهد الموضة في العالم العربي؟

مقارنةً بالفترة التي بدأت فيها، هناك قطعاً تحسّن منذ ذلك الحين، أنا حقاً أحب مشهد الموضة الحالي عندما أرى أجيالًا جديدة في الساحة العربية. أدهش كيف يمكنهم حقًا الاعتناء بأنفسهم، وكيف يقومون بإدخال الألوان في عباءاتهم، ومواءمة الموضة الحديثة مع التقليدية. لقد تغير الكثير منذ ذلك الحين نحو الأفضل.

تابعي المزيد: المصمّمة أديبه الخان: أزيائي تمثل الراحة والفرح بدون أي تكلف

كيف هي مجموعتك الأخيرة؟

أطلقت عليها اسم Honey Rose، واستلهمتها من مشاهدة غروب الشمس، وعندما كنت أتناول العسل مع لمسة من الورد وبعض الثلج. هي تشبه هذه العناصر، من خلال إدخالي بها نفس الظلال.

ما هي التصاميم المفضلة لديك للعمل بها؟

فساتين الزفاف بالتأكيد! أحب أن ألبس العرائس لأنني أعتقد أن يوم الفرح هو الأكبر في حياة كل امرأة، وأكثرها خصوصية لديها، لذا فهو لباس رائع يجب تذكره إلى الأبد، ويمكن نقله إلى أطفال أو أقارب المستقبل.

هل تفضلين الأسلوب الكلاسيكي أو العصري؟

هذا يعتمد على المناسبة. أنا أكثر ميلًا إلى الأسلوب الكلاسيكي، الذي لا يتأثر بمرور الزمن، ولكنه يتضمن أيضًا بعض اللمسات العصرية.

 

 

المصممة رحيل حسن

 

 

من أين تستوحين تصاميمك بالعادة؟

يمكن أن يكون من أي مكان، كما هي الحال في بعض الأحيان في المقهى، أو في الرحلات الجوية؛ كما أن معظم الوقت الذي أكون فيه بمفردي، هو عندما أرى وأتخيل ما سأفعله بعد ذلك.

تابعي المزيد: المصمّمة هالة قسطون: ثقافتنا إلهام حقيقي للمصمّمين المعاصرين

هل جذورك العربية تلهمك؟

نعم! جذوري العربية تلهمني كثيرا، بسبب تقاليدنا وثقافتنا وملابسنا المليئة بالألوان! على سبيل المثال: عندما ترتدي أمي جلابية بتطريز جميل ملون وتزينها بمجوهراتها الفريدة، استوحي منها وأمزج ما ترتديه مع مجموعتي الجديدة، كمصدر إلهام للألوان أيضًا.

ما هي القطعة التي لا يمكن الاستغناء عنها؟

ينبغي على كل امرأة أن تتألق ببنطلون جينز وخاتم من الألماس على الأقل.

من من الشهيرات تألقن في تصاميمك؟

ألقت في تصاميمي كلّ من إيفا لونغوريا في جائزة إيمي لعام 2010، والممثلة اليونانية صوفيا ميلوس في عام 2010، وأيضاً نيتو شاندرا في مهرجان دبي السينمائي 2012، والصينية ماكلين في 2014. أما من العرب أذكر سلافة معمار، وساره أبي كنعان…

من هي امرأة رحيل حسن؟

هي ابنة، وزوجة، ومن يعشق ابنها. هي أيضا امراة متطورة جدا. تحب الكثير من التفاصيل، ولكنها منظمة بشكل جيد للغاية، ولديها شغف بالموضة.

تابعي المزيد: المصممة مريم عبد الله السقاف: عباياتنا قطعة فنية نادرة وملائمة للمرأة العصرية

المرأة العربية

نصيحتك للمرأة العربية في الأناقة؟

النساء العربيات جدّ أنيقات ويعشقن نمط الحياة الراقي المترف، وأنصحهنّ بالبقاء كما هن، رفيعات الذوق.

أين يمكن أن نجد تصاميمك؟

تصاميمي موجودة في غاليري لافاييت، في دبي مول.

 

ما هي مشاريعك المستقبلية؟

عادةً ما أسير مع الموجة، وأحتفظ بخططي المستقبلية سرّية! لذا أتابع رحلتي، وأتفاجأ بما هو قادم لرحيل حسن.

تابعي المزيد: المصمم طوني ورد: حب العائلة والوطن سرّ النجاح

 



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه