المصمم طوني ورد: حب العائلة والوطن سرّ النجاح

0

بعد عامين من الغياب القصري عن باريس وخشبات العروض، تنتفض دار طوني ورد على نفسها لتقدّم عرضاً استثنائياً في باريس قوامه “خطوط انسيابية” أي Flowing Lines، فيكرّم المصمم الملقب بـ “مهندس التفاصيل” تفاصيل قوام المرأة، ويستعيد عبر مجموعة خريف وشتاء 2022 2023 الراقية مجد الدار التي أتمت 25 عاماً من إنطلاقها، و70 عاماً من إرث الوالد المؤسس إيلي ورد الذي أرسى قواعد العمل في الدار.

 

70 عاماً من الإبداع وهندسة التفاصيل

 

إلتقينا بالمصمّم طوني ورد في غمرة انشغاله بالاحتفالية المزدوجة التي أقامها في داره في بيروت، والتي أطلق من خلالها معرضاً يضيء على كنوز أرشيف الدار ويستمر حتى الخامس من أغسطس، مستعرضاً أبرز الأعمال التي أوصلته الى العالمية.

تابعي المزيد: أبرز 7 لحظات عاشها هواة الموضة الراقية في باريس

من معرض طوني ورد الكائن في مشغله في بيروت

الدقة والحرفية

ولدى سؤاله عن أبرز الصفات التي اورثها فيه والده، أجاب بشكل فوري: “منذ بدء مسيرته في عالم الخياطة، علمني والدي أن أسعى الى ما هو أقرب من الكمال، وأن لا أرضى او اتهاون ولو قليلاً.” التحف الفنية تولد بعد مخاض، فالمبدع مايكل أنجلو ضرب منحوتته بالحجر قائلاً: أنطق!، هذه هي أهمية العمل الذي يتم بشغف، فالإبداع يجعل الأعمال تكاد تنطق، وينساب كما الماء بين الأصابع، وكما تنساب الخيوط المطرزة بشكل عامودي على أزيائه الراقية.

من كواليس التصميم

 

Flowing lines هو عنوان المجموعة التي أطلقها طوني ورد في باريس لتكريم التطريز الحرفي الذي تتضافر فيه جهود مئات الحرفيين العاملين لديه منذ عقود، ويروي كل حجر قصة، قد تبدأ بسترة لتنتهي بفستان زفاف أبيض يعتمد تقنية ثلاثية البعد ليتسنى للمرأة أن تعاين التطريز النافر من كل جوانبه، كما يعاين هاو للتحف لوحة رائعة… هذه جمالية الكوتور وروعة تصاميم طوني ورد الجديدة.

 

 

المصمم طوني ورد في مشغله الخاص

 

 

في مجموعته الراقية يعود طوني ورد بكل زخم الى عالم الأضواء والنجمات اللواتي يتحلقن لحجز مكان ضمن الصفوف الأولى، وعن عودته الى العروض الحية يقول: ” لقد علمتني أزمة الكورونا أن اقدر ما كنت أظنه أمراً مفرغاً، فالعالم يتخبط في أزمات اقتصادية وحروب ويسعى الى الخروج منها وفي بلدنا نعاني من كل ذلك ولكن الوطأة مضاعفة، ولكنها ليست المرة الأولى التي نمر فيها بأزمات ونتخطاها، لذا قررت التحدي وإقامة احتفال مزدوج الأول لانطلاقة أبي هذا الفتى الذي بدأ في هذا العالم، في سن التاسعة و الثاني لذكرى مرور 25 عاماً على انطلاق الدار.”

 

 

فستان من مجموعة كوتور خريف وشتاء 2022-2023

 

ونسأله عما تعلمه عندما ينظر الى الوراء بعد ربع قرن من الإبداع، فيجيب: ” عندما أنظر الى الوراء، لا أذكر المتاعب التي واجهتني ولا حتى المنافسة، بل الذكريات الجميلة التي أحتفظ بها في ذاكرتي والتي جعلتني أقوى وأصلب كأول عرض لي في باريس، أو أول نجمة عالمية ارتدت من تصميمي، ونظرة الفخر التي أراها في عيون أبي.”

تابعي المزيد: المصممون اللبنانيون يبدعون في إطلالات مهرجان كان السينمائي

 

 

من مجموعته الأخيرة

 

معايير الإستدامة والكوتور

منذ سنوات معدودة، أطلق المصمم طوني ورد تجربة التسوق الالكتروني على موقعه الخاص، متبعاً سياسة الاستدامة في المواد التي يستخدمها من قماش ومواد وإكسسوارات تحتاج اليها كل مجموعة لتبصر النور، وعن تجربة الاستدامة يقول طوني ورد: ” لقد بدأنا بسياسة خضراء في العام 2019 تقضي بفرز كل المواد التي كانت تفيض عن المجموعات لاستغلالها في أعمال أخرى، من باب إعادة تدوير الأقمشة حفاظاً على الكوكب الذي نعيش فيه. وحملت مجموعة شتاء 2020 أزياء بتقنية 3D من مواد قابلة للانحلال PTU Materials، في البداية كانت كلفة الأقمشة العضوية والمواد المعادة التدوير عالية، وحاولنا اجراء ابحاث ذاتية لتطبيق معايير الاستدامة من حينها، ولكن الأقمشة اليوم تحسنت عن السابق لجهة النوعية والغنى في الموديلات أيضاً، ونحن لا نزال مستمرون في هذا النهج.”

 

 

طوني ورد يضع لمساته الأخيرة على فستان زفاف

 

أسرار النجاح

من نجاح الى آخر ينتقل المصمم طوني ورد مع مجموعاته الجاهزة والراقية، وتلك المخصصة للعروس فما سر نجاح الدار؟ يرد المصمم بكل ثقة: ” إنه الحب، حب العائلة المترابطة لبعضها والمتكاتفة للنجاح والعائلة ليس فقط ما يجمع بينها روابط الدم بل طاقم العمل المتفاني للدار، وهناك حب الوطن الذي أحمله في كل تصميم أقوم به أو عرض أنفذه خارج ربوعه… هذا هو سر النجاح… إنه النجاح الذي يقترن برسالة.”

 

 

حب العائلة والوطن هو سر نجاح طوني ورد

ملاحظة: الصور من أرشيف المصمم الخاص



اقرأ المقال من المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق