سعادة وسط الحرب.. رسالة من طفلة فلسطينية للممثل المصري أكرم حسني

|

نشر الفنان المصري أكرم حسني رسالة تلقاها من طفلة فلسطينية عبّرت خلالها عن إعجابها الشديد بمسلسله الجديد “بابا جه”، وأنها تتمنى مقابلته.

ونشر أكرم حسني الرسالة عبر حسابه على إنستغرام وعلق عليها وكتب: “حبيبتي يا نادين، أكثر فيديو فرحني ويا رب دائما بتضحكي”، ودعا خلال تعليقه بالنصر للشعب الفلسطيني وأن تنتهي الحرب وختم حديثه بأنه يتمنى أن يذهب إلى فلسطين.

وكانت الطفلة الفلسطينية نادين أرسلت إلى أكرم حسني رسالة فيديو قالت فيها إنها اعتقدت أنه في غزة وشعرت بالقلق عليه، وحين سألت والدتها علمت أنه في مصر فشعرت بالفرح، وقالت: “الحرب مقرفة وحينما أشاهد مسلسل بابا جه لا أشعر بالحرب بل بالضحك والانبساط وإن شاء الله حين تنتهي الحرب وبابا يجمع فلوس سأحضر إلى مصر لكى أتصور معك”.

وقد لاقى المنشور تفاعلا من جمهور أكرم حسني الذي حرص على الدعاء للشعب الفلسطيني، وعلق والدها باسل العطار على المنشور وكتب: “شكرا على أنك سبب لفرحة أطفالي خصوصا نادين رغم الظروف، أتمنى لك مزيدا من النجاح، وأكرر شكري لك”.

مسلسل “بابا جه” من المسلسلات الكوميدية التي نافست في النصف الأول من شهر رمضان 2024، بطولة أكرم حسني ونسرين أمين وسماء إبراهيم وفريال يوسف والطفلة هنا زهران والطفل سليم مصطفى، وقام بالمعالجة الدرامية وائل حمدي ومحمد إسماعيل، والعمل مأخوذ عن كتاب كوري باسم “أب للإيجار” (Dad for rent) ومن إخراج خالد مرعي.

وتدور فكرة المسلسل حول الخلل في العلاقة بين الأب وأبنائه، هذا الخلل يدفعه لأن يغيّر حياته وينشئ صفحة على منصات التواصل الاجتماعي تعلن عن خدمة “بابا جه” للباحثين عن شخص يقوم بدور الأب لساعات مقابل أجر مادي.

وقد أثارت حلقات المسلسل جدلا واسعا وتعاطفا عبر صفحات التواصل الاجتماعي بسبب مشهد الابنة وهى تقوم بإعطاء والدها المال الذي استطاعت جمعه مقابل أن يمنحها نفس اللحظات السعيدة كأب كما يفعل مع الأطفال الآخرين في مهنته.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه