13 ضحية بمأساة اللويبدة..انتشال 3 جثث من تحت الأنقاض

في جديد المآسي، انتشلت قوات الدفاع المدني 3 جثث جديدة من تحت أنقاض عمارة “اللويبدة” المنهارة في العاصمة الأردنية عمّان.

وأضاف الأمن العام الأردني في بيان، الجمعة، أن حصيلة وفيات الحادثة الأليمة وصل إلى 13 ضحية.

حادث أليم

أتى هذا الإعلان بينما لا يزال الشارع الأردني يعيش على أعصابه بعد انهيار العمارة السكنية الكبيرة وسط العاصمة.

ويتمسّك الأردنيون ببصيص أمل يمكّن رجال الدفاع المدني بانتشال مزيد من الأحياء من تحت الأنقاض، إلا أن العديد من المسؤولين والمختصين رجحوا أن يتضاءل مثل هذا الأمل مع انقضاء أكثر من 72 ساعة على الحادث.

“الاختناق العنفي”.. سبب الوفاة

يشار إلى أن المعلومات الأولية الصادرة عن المركز الوطني للطب الشرعي الأردني والتي اطلعت عليها “العربية.نت” كشفت أن سبب وفاة ضحايا حادثة اللويبدة هو الاختناق العنفي الناتج عن تساقط كتل إسمنتية ضاغطة على الصدر ومناطق الجهاز التنفسي أدت إلى الاختناق والوفاة.

وكشف المركز الوطني للطب الشرعي أن العمل جارٍ على تسليم الجثث إلى ذويها، حيث إن حصيلة الوفيات التي تعامل معها مركز الطب الشرعي حتى الآن، بلغت 13 ضحية.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه