أميركا تحقق في اختراق إلكتروني لنظام سجلات المحكمة الاتحادية

قال كبير محامي الأمن القومي في وزارة العدل الأميركية للمشرعين أمس الخميس إن الوزارة تحقق في اختراق إلكتروني يتعلق بنظام إدارة سجلات المحكمة الاتحادية.

وأشار مات أولسن، رئيس قسم الأمن القومي في وزارة العدل، إلى خطر الهجمات الإلكترونية من قبل دول أجنبية، إذ أخبر اللجنة القضائية التابعة لمجلس النواب الأميركي أن هذه الواقعة “مصدر قلق كبير”.

مات أولسن

وأدلى أولسن بهذه التصريحات رداً على أسئلة من النائب جيرولد نادلر، الرئيس الديمقراطي للجنة، الذي قال إن “ثلاثة عناصر أجنبية معادية” هاجمت نظام حفظ الوثائق بالمحاكم.

وقال نادلر إن اللجنة علمت فقط في مارس الماضي “بالنطاق المذهل للخرق.


جيرولد نادلر

جيرولد نادلر

من جهته، ذكر أولسن أن وزارة العدل تعمل عن كثب مع القضاء الاتحادي في جميع أنحاء البلاد لمعالجة هذه القضية.

ولم يعلق أولسن على من يقف وراء الهجوم، لكنه أشار إلى أن قسمه ركّز بشكل عام على مخاطر الهجمات الإلكترونية من قبل دول أجنبية مثل الصين وروسيا وإيران وكوريا الشمالية.

وكان المكتب الإداري للمحاكم الأميركية قد قال في يناير 2021 إنه أضاف إجراءات أمنية جديدة لحماية السجلات السرية أو المختومة بعد اختراق واضح لنظام إدارة القضايا وحفظها الإلكتروني.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه