البعد الآخر.. هل الأمم المتحدة تحتاج إلى إعادة هيكلة؟

مع بدء دورة الاجتماعات السنوية للجمعية العمومية للأمم المتحدة، يتجدد السؤال عن مستقبل المنظمة مما إذا كانت بحاجة إلى إعادة إطلاق أو هيكلة جديدة تتلاءم مع الظروف الجديدة المختلفة تماما عن كل ما شهدته منذ تأسيسها مع زيادة الأزمات وتداعيات الحرب في أوكرانيا.

وتتحدث الزميلة منتهى الرمحي في “البعد الآخر” إلى المسؤول الأممي السابق جان ماري غيهينو مؤلف كتاب “القرن الحادي والعشرون الأول”.

عمل غيهينو ثماني سنوات كرئيس لعمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

غيهينو يرى أنه خطأ في عدم فهم تبعات نهاية الحرب الباردة على الاستقرار الداخلي لكثير من البلدان، ما أعاد مسألة الهوية الوطنية إلى صدارة برامج الحكومات.

العالم خسر معركة العولمة وثمة خطر من اندلاع مواجهة نووية أعلى مما كان عليه خلال الحرب الباردة.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه