الرئاسي اليمني: ميليشيا الحوثي تستعد لجولة أكثر دموية

0

قال مجلس القيادة الرئاسي اليمني، اليوم الاثنين، إن ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران تستغل الهدنة السارية في البلاد وتستعد لجولة أكثر دموية من التنكيل والعنف، داعياً الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته إزاء ذلك.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده المجلس الرئاسي في العاصمة المؤقتة عدن، برئاسة رشاد العليمي رئيس المجلس، حيث ناقش تطورات الأوضاع المحلية، ومسار الهدنة الإنسانية، بما في ذلك الخروقات الواسعة التي ارتكبتها الميليشيات الحوثية في مختلف الجبهات، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

واستمع المجلس إلى تقارير حول مسار الهدنة الإنسانية، وخروقات الميليشيات الحوثية، وضحاياها بين المدنيين والقوات المسلحة، وآثارها وتداعياتها الإنسانية في مختلف الجبهات.

ورصدت التقارير مئات الخروقات من جانب الميليشيات المدعومة من النظام الإيراني، أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى، منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ في الثاني من أبريل الماضي وحتى 23 يوليو الجاري.

وجدد المجلس الرئاسي اليمني، دعوته الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، بتحمل مسؤولياتهم إزاء هذه الانتهاكات، والجرائم البشعة التي ارتكبتها الميليشيات، ومساعيها لاستغلال جهود التهدئة من أجل التحشيد الحربي والاستعداد لجولة أدمى من التنكيل والعنف في البلاد.

كما اطلع المجلس على تقرير بشأن المشاورات مع فريق قطاع الإصلاح الأمني بمكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة، خلال زيارته الأخيرة إلى مدينة تعز، وما نتج عنها من توصيات بموجب إعلان الهدنة الإنسانية.

اقرأ المقال من المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق