شولتس: ألمانيا يجب أن تصبح الأكثر تسلحاً في أوروبا

مع تنامي الصراع الأوروبي الروسي واصطفاف العديد من الدول الأوروبية إلى جانب أوكرانيا بعد العملية العسكرية الروسية التي انطلقت على أراضيها في فبراير الماضي، اعتبر المستشار الألماني، أولاف شولتس، أن موسكو تشكل التهديد الأكبر لحلف الناتو.

وشدد خلال كلمة ألقاها أمام ضباط في الجيش الألماني ببرلين، اليوم الجمعة، على ضرورة أن “تصبح بلاده القوة المسلحة الأكثر تجهيزاً في أوروبا، بعد سنوات من التحليلات الخاطئة بأن بلاده ستكون “محاطة بالأصدقاء”.

مسؤوليات أكبر

كما أضاف قائلا “علينا نحن الأوروبيين، تحمّل مسؤوليات أكبر بكثير في حلف شمال الأطلسي”، في إشارة إلى تعرض الدول الأوروبية أكثر من غيرها لتداعيات الصراع الروسي الأوكرانية.

وكانت برلين كثفت خلال الأيام الماضية دعواتها إلى الاستعداد الطويل لمواجهة أي مخاطر روسية.

دبابات ألمانية (فرانس برس)

يشار إلى أن العملية العسكرية التي أطلقتها روسيا على أراضي الجارة الغربية في 24 فبراير الماضي، كانت أثارت استنفار معظم الدول الأوروبية، ودفعتها إلى زيادة إنفاقها على التسليح والقطاع العسكري تحسباً لأي توسع في القتال.

وقد عمدت برلين بالفعل إلى رفع موازتتها المتعلقة بالأمن والجيش، كما كثفت في الوقت عينه مساعدتها العسكرية لكييف في مواجهة القوات الروسية.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه