لافروف يعلن أنه سيبحث العرض الأميركي لتبادل سجناء

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، إنه سيكون “من المثير للاهتمام” الاستماع إلى مقترحات وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن بشأن تبادل السجناء.

ونقلت وسائل الإعلام الروسية عن لافروف قوله، عقب اجتماع لمجلس وزراء منظمة شنغهاي، إن “روسيا تنسق موعد الاتصال مع وزير الخارجية الأميركي، وستعرض قريبا موعدا مناسبا”.

وأضاف: “اتفقنا مع دول إفريقية على اعتماد العملات المحلية للتبادل التجاري المشترك”.

تعبيرية

وكانت تقارير إعلامية ذكرت أن الإدارة الأميركية عرضت إعادة تاجر أسلحة روسي مدان إلى موسكو كجزء من صفقة مقترحة مقابل أميركيين تقول الولايات المتحدة إنهما محتجزان بالخطأ في روسيا.

وذكرت شبكة “سي إن إن” CNN، نقلا عن متحدث باسم الخارجية الأميركية، القول إن موسكو لم ترد بعد على مقترح واشنطن بشأن صفقة تبادل السجناء وأن بلينكن سيستغل مكالمة هاتفية مع لافروف لمتابعة الملف.

أكدت وزارة الخارجية الروسية أمس الخميس إجراء محادثات لتبادل سجناء بين روسيا والولايات المتحدة لكنها قالت إنه “لم يتم التوصل إلى اتفاق حتى الآن”، بعد إعلان واشنطن أنها قدمت “عرضاً جوهرياً” لموسكو.

وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في بيان إن المفاوضات “تجريها السلطات المختصة. ولم تتحقق نتيجة عملية حتى الآن”.

وأضافت أن الرئيسين جو بايدن وفلاديمير بوتين أمرا بإجراء محادثات لتبادل السجناء، موضحة أن هذه المسألة تطرح باستمرار منذ قمتهما في يونيو 2021 في جنيف.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه