مصارف عالمية تكشف أبرز توقعاتها قبيل اجتماع الفيدرالي

بعد بيانات التضخم التي صدرت الأسبوع الماضي في الولايات المتحدة والتي فاقت التوقعات، وما تبعه من تحذير مفاجئ حول الأرباح من شركة FedEx؛ تتزايد الرياح المعاكسة لقدرة الشركات على تحقيق الأرباح وسط تشديد السياسة النقدية وتزايد الضغط على هوامش الشركات بحسب البنوك الكبرى.

يرى بنك مورغان ستانلي أن الطريق لا يزال طويلا قبل أن يتم تسعير الواقع في أسواق الأسهم محذرا في تقلبات تلوح في الأفق. وينصح البنك بالتركيز على الأسهم الدفاعية للشركات التي تتمتع باستقرار في الأرباح وكفاءة تشغيلية عالية.

من جانبه، أفاد بنك غولدمن ساكس بأن ارتفاع معدلات التضخم أثار مخاوف بشأن توقعات تقييم الأسهم والربحية، متوقعا تراجعا في هوامش الربحية الصافية لمؤشر S&P 500.

وأضاف غولدمن ساكس أن الشركات ذات العوائد المرتفعة على رأس المال تبرز في ظل زيادة الضغط على الربحية والأوضاع المالية مسلطا الضوء على شركات مثل Domino’s Pizza وAlphabet وPhilip Morris International.

أما بنك أوف أميركا فقد توقع أن تشهد الأسهم الأميركية مستويات دنيا جديدة وسط التضخم المرتفع.

والأوضاع في سوق العملات المشفرة، ليست بعيدة عن هذه التوقعات؛ إذ قال JPMorgan Chase إن الطلب على العملات المشفرة كطريقة دفع تراجع بشكل كبير خلال الأشهر الستة الماضية، ومع ذلك، يراهن البنك على نمو الأصول الرقمية وقد احتضن القطاع بشكل متزايد خلال السنوات الماضية.

وقد أصبح JPMorgan مؤخرًا أحد أبرز الداعمين الرئيسيين لشركة Ownera الناشئة للأصول الرقمية ومقرها لندن، وفي مايو حاول استخدام blockchain لتسويات الضمانات. كما أشار إلى أن العملات المشفرة تزداد أهمية في قطاع الألعاب التقليدي وفي الميتافيرس.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه