إحياء ذكرى الإسراء والمعراج في المسجد الأقصى

|

القدس المحتلة- شارك نحو 10 آلاف فلسطيني من مدينة القدس وأراضي الـ48 -اليوم الخميس- في إحياء ذكرى الإسراء والمعراج داخل المسجد الأقصى، فيما مُنع فلسطينيو الضفة الغربية من دخول القدس والوصول إلى المسجد.

وبهذه المناسبة أعلنت دائرة الأوقاف الإسلامية عن برنامج يتضمن دروسا ومواعظ عن حادثة الإسراء والمعراج وعلاقتها بالمسجد الأقصى.

وشهدت ساحات المسجد حضورا لافتا لعائلات بأكملها مقارنة بالشهور الماضية، حيث يفرض الاحتلال حصارا مشددا على الداخلين إلى المسجد منذ اندلاع الحرب على قطاع غزة عقب معركة طوفان الأقصى في 7 كتوبر/تشرين الأول 2023.

والإسراء هو انتقال نبي الإسلام محمد -صلى الله عليه وسلم- من المسجد الحرام في مكة المكرمة إلى المسجد الأقصى ببيت المقدس، أما المعراج فهو صعوده صلى الله عليه وسلم من بيت المقدس إلى السماوات السبع، وكان ذلك قبل الهجرة بعام رغم خلاف بعض العلماء بشأن تحديد زمن حدوثه.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه