صحيفة إسرائيلية: طريق غزة البحري كان فكرة نتنياهو

قالت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية إنه بعد أسبوعين من اندلاع الحرب في غزة، ناقش رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع الرئيس الأميركي جو بايدن فكرة توصيل المساعدات الإنسانية إلى غزة عبر البحر.

وأوضحت الصحيفة أن مصدرا دبلوماسيا قال لها إنه في 22 أكتوبر/تشرين الأول ناقش نتنياهو مع بايدن توصيل المساعدات الإنسانية إلى غزة عبر البحر، بشرط إجراء تفتيش إسرائيلي في قبرص.

وأضافت أن نتنياهو عرض في 31 أكتوبر/تشرين الأول على الرئيس القبرصي نيكوس كريستودوليديس هذه الإستراتيجية، وفي 19 يناير/كانون الثاني أعيد النظر في الأمر خلال حوار بين نتنياهو وبايدن، حيث اقترح نتنياهو، تشكيل فريق لاستكشاف الإمدادات البحرية عبر قبرص، بعد فحص شامل لجميع البضائع.

بايدن لم يأت بجديد

وأشارت إلى أن المصدر، المقرب من نتنياهو، ألمح إلى أن بايدن كان، ببساطة، ينفذ خطة من قبل نتنياهو، ولم يبتدر أي شيء جديد.

وعلقت جيروزاليم بوست بأن هذا المصدر الدبلوماسي كشف عن هذه المعلومات في وقت تصاعدت فيه التوترات الدبلوماسية بين بايدن ونتنياهو، حيث سعى الرئيس الأميركي إلى النأي بنفسه عن رئيس الوزراء الإسرائيلي كجزء من حملة إعادة انتخابه.

وقالت إن بايدن تصدر عناوين الصحف في خطابه عن حالة الاتحاد أمام الكونغرس يوم الخميس الماضي، عندما أعلن أن الجيش الأميركي يخطط لبناء ميناء مؤقت طارئ قبالة ساحل غزة للمساعدة في تسهيل دخول المساعدات الإنسانية إلى القطاع.

وذكرت أن إعلان بايدن عن الميناء جاء في ضوء أزمة الجوع في غزة ليؤكد “التزام واشنطن بمساعدة الشعب الفلسطيني خلال الحملة العسكرية الإسرائيلية”.

واشنطن تعتبر خطة الرصيف انتقادا لنتنياهو

وأشارت الصحيفة إلى أن واشنطن تعتبر هذه الخطوة أيضا انتقادا لنتنياهو، حيث قال بايدن في خطابه يوم الخميس إن إسرائيل يمكنها ويجب عليها أن تفعل المزيد لمساعدة الفلسطينيين في غزة.

وأكدت أنه قبل سنوات من حرب غزة، وضع يسرائيل كاتس وزيرة الخارجية الإسرائيلي الحالي خططا لطريق بحري عبر قبرص يشمل جزيرة عائمة، ولم يتم تنفيذ المشروع، حيث كانت إحدى المشاكل هي عدم وجود ميناء كبير في غزة بما يكفي للتعامل مع سفن الشحن.

وقالت إن إسرائيل رحبت بإعلان بايدن عن عملية عسكرية لبناء ميناء مؤقت، وتم إطلاع وزير الدفاع يوآف غالانت، وقائد البحرية، ورئيس كوغات (تنسيق الأنشطة الحكومية في الأراضي)، والسكرتير العسكري، وقائد ساحة أشدود البحرية يوم الأحد على العمل اللازم لإنشاء رصيف بحري وطرق تمكن من توزيع المساعدات على المدنيين.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه