ضحايا الهجمات الإرهابية ببريطانيا يدعون لوضع حد للكراهية ضد المسلمين

وقع أكثر من 50 ضحية من ضحايا الهجمات الإرهابية في المملكة المتحدة خطابا مشتركا مفتوحا يدعو إلى وضع حد للكراهية ضد المسلمين.

يأتي ذلك، في الوقت الذي يستعد فيه وزير “المجتمعات المحلية”، مايكل جوف، لإصدار تعريف رسمي جديد للتطرف في غضون أيام.

وحذر الضحايا من أن “قمة عدم المسؤولية” من جانب بعض السياسيين أن يقوموا بالمساواة بين “كون المرء مسلما وكونه متطرفا”، حسب وكالة “بي إيه ميديا” البريطانية أمس الأحد.

وأضاف الخطاب “الشيء الوحيد الأكثر أهمية الذي يمكننا القيام هو عزل المتطرفين والإرهابيين عن الغالبية العظمى من المسلمين البريطانيين، الذين يستنكرون مثل هذا العنف”.

ويشمل الموقعون ناجين وأقرباء هؤلاء الذين قتلوا في هجمات بالمملكة المتحدة وحول العالم.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه