بضعف مبلغ “أديداس”.. “نايك” تقترب من رعاية المنتخب الألماني لكرة القدم

من المقرر أن تدفع شركة نايك الأميركية العملاقة للملابس الرياضية أكثر من 100 مليون يورو سنويا، في أعقاب الصفقة التي أبرمتها مع الاتحاد الألماني لكرة القدم، حسبما ذكرت صحيفة “هاندلسبلات” الألمانية نقلا عن مصادر مطلعة.

ومن المقرر أن تُصنع أطقم ملابس المنتخب الألماني بواسطة “نايك” بدءا من عام 2027.

وفي حال تأكدت تلك القيمة للصفقة، فسيكون ضعف المبلغ الذي تدفعه حاليا شركة أديداس الألمانية لصناعة الملابس والمستلزمات الرياضية، التي تقوم بتوريد ملابس منتخب ألمانيا، مقابل 50 مليون يورو سنويا.

وأعلن الاتحاد الألماني لكرة القدم أمس الخميس أن شركة نايك ستصنع أطقم منتخب “الماكينات” بدءا من عام 2027، رغم أنها لم تكشف عن حجم العقد.

وصرح المدير الإداري للاتحاد الألماني للعبة هولغر بلاسك أن “نايك قدمت أفضل عرض مالي على الإطلاق”.

وأوضح أمين صندوق الاتحاد الألماني لكرة القدم شتيفان غرونوالد أن الأموال كانت عاملا رئيسيا في إتمام الصفقة، حيث قال “نحن ممتنون لأننا قادرون على التطلع لمستقبل مستقر اقتصاديا مرة أخرى كاتحاد بفضل الالتزام الذي وعدت به نايك”.

من جانبه، انتقد نائب المستشار الألماني ووزير الاقتصاد  روبرت هابيك قرار اتحاد كرة القدم المحلي، حيث قال للصحفيين “لا أستطيع تخيل القميص الألماني بدون الخطوط الثلاثة”.

وأضاف “كانت أطقم أديداس بألوانها الأسود والأحمر والذهبي دائما ما تشكل جزءا مني. إنها قطعة من الهوية الألمانية. كنت أتمنى المزيد من الوطنية المحلية”.

وستُغير الشركة الموردة لإنهاء الشراكة بين الاتحاد الألماني وأديداس التي استمرت لأكثر من 70 عاما.

وتوج المنتخب الألماني للرجال بجميع ألقابه الأربعة في كأس العالم، وبألقابه الثلاثة في كأس الأمم الأوروبية، وهو يرتدي قمصان أديداس، وهو ما ينطبق أيضا على منتخب السيدات الألماني، الذي حصل على لقبين في كأس العالم، و8 ألقاب في بطولة أوروبا مع الشركة الألمانية.

ومن المقرر أن تستمر الشراكة مع “نايك” حتى 2034.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه