شاهد.. إنتر يكتسح أتالانتا ويواصل زحفه نحو لقب الكالتشيو ونابولي يدمر ساسولو

|

تابع إنتر المتصدر عروضه القويّة في مسعاه إلى حسم لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم بعد فوزه على ضيفه أتالانتا برباعية نظيفة في مباراةٍ مؤجلة من المرحلة الـ21، مبتعدا بفارق 12 نقطة عن ملاحقه المباشر يوفنتوس، في حين عاد نابولي إلى سكة الانتصارات بفوزه الكاسح على ساسولو 6-1.

وحقق “نيراتسوري” فوزه الحادي عشر تواليا في جميع المسابقات والـ22 في الدوري، رافعا رصيده إلى 69 نقطة، أقل بثلاث نقاط فقط من رصيده العام في الموسم الماضي حين حلّ ثالثا، مع تبقّي 12 مرحلة على نهاية المسابقة.

وسجّل رباعية “الإنتر” ماتيو دارميان (26) والأرجنتيني لاوتارو مارتينيس (45+2) وفيديريكو ديماركو (54) ودافيدي فراتيزي (72).

أما أتالانتا فتلقّى خسارته الأولى بعد 10 مباريات في جميع المسابقات، فتجمّد رصيده عند 46 نقطة في المركز الخامس.

وأعاد المهاجمان النيجيري فيكتور أوسمين والجورجي خفيتشا كفاراتسخيليا فريقهما نابولي إلى سكة الانتصارات وتحقيق الفوز الأول بقيادة مدربه الجديد فرانشيسكو كالتسونا باكتساح مضيفه ساسولو 6-1.

وفرض أوسمينن نفسه نجما للمباراة بتسجيله ثلاثية “هاتريك” (31 و41 و47)، وأضاف كفاراتسخيليا ثنائية (51 و75)، في حين سجل الهدف السادس الكوسوفي أمير رحماني (29).

وكان صاحب الأرض البادئ بالتسجيل بواسطة الصربي أوروش راتيتش في الدقيقة الـ17.

وجاء الفوز الأوّل للفريق الجنوبي مع كالتسونا في ثاني مبارياته محليا بعد التعادل مع مضيفه كالياري 1-1، والثالثة عموما بعد تعادلٍ بالنتيجة مثلها مع ضيفه برشلونة الإسباني في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وهذا الفوز الأول لنابولي بعد 4 مباريات في جميع المسابقات والـ11 في الدوري، رافعا رصيده إلى 40 نقطة في المركز التاسع، بفارق 8 نقاط عن بولونيا صاحب المركز الرابع الأخير المؤهل إلى مسابقة دوري الأبطال في الموسم المقبل.

في المقابل، تواصلت هزائم ساسولو وسقط للمرة الثالثة تواليا والسادسة في آخر سبع مباريات (تعادل في واحدة منها) ليتراجع إلى المركز الثامن عشر بفارق الأهداف عن فيرونا الـ17.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه