شعر بالخيانة.. مورينيو يوجه رسالة قوية للاعبي روما

41

ترك المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو وراءه رسالة وداع مريرة للغاية للاعبيه في روما بعد “الشعور بالخيانة”؛ بسبب طريقة إقالته من تدريب الفريق الإيطالي الشهر الماضي، نتيجة لسوء النتائج.

وأقالت إدارة نادي روما لكرة القدم مورينيو من منصبه مديرا فنيا للفريق في 16 يناير/كانون الثاني الماضي، بعد رحلة عمل استمرت عامين ونصف العام.

ولم يُخف مورينيو، (61 عاما)، مشاعره عندما غادر روما، ولكن الآن ظهرت التفاصيل الكاملة لخروجه الحاقد من ملعب “الأولمبيكو”.

وجاء قرار إدارة روما بإقالة مورينيو صادما للغاية للمدرب البرتغالي، الذي غادر غرفة تبديل الملابس بطريقة مؤلمة، بعد أن قاد غريق “الذئاب” إلى أول لقب له منذ 14 عاما.

وكشفت صحيفة “المسيجايرو” الإيطالية أن موينيو بعث برسالة حزينة للاعبيه.

وقال مورينيو، في خطابه المكوّن من 5 كلمات “عندما تكونوا رجالا أعيدوها لي”، في تلميح واضح من البرتغالي لشعوره بالخيانة من لاعبيه.

وأشارت الصحيفة إلى أن “سبيشال وان” أعاد الخاتم الذي قدّمه اللاعبون له بمناسبة الفوز على فينورد في نهائي دوري المؤتمر الأوروبي في 2022، إذ وضع الهدية الصغيرة داخل غرفة ملابس قائد الفريق لورينزو بيليغريني.

وقدّم له لاعبوه خاتما لإحياء ذكرى إنجازهم، الموسم الماضي عندما وصلوا إلى نهائي الدوري الأوروبي، لكنهم خسروا بركلات الترجيح أمام إشبيلية.

وعانى فريق روما من سلسلة من النتائج السلبية أدّت إلى هبوطه إلى المركز التاسع في جدول ترتيب الدوري الإيطالي وقت إقالة مورينيو، وقبل تعيين دانييلي دي روسي بدلا منه.

لكن الوضع اختلف مع تعيين دي روسي، إذ حقق الفريق 3 انتصارات في 3 مباريات ليصعد للمركز الخامس في الدوري المحلي.

وتولى مورينيو، الذي قاد عددا من الأندية الأوروبية الكبرى، بينها: بورتو وتشلسي وإنتر ميلان وريال مدريد ومانشستر يونايتد، مسؤولية تدريب روما في 2021.

وارتبط اسم “مو” في الفترة الأخيرة بالعودة للدوري الإنجليزي الممتاز “بريميرليغ” بوابة تشلسي ومانشستر يونايتد.



اقرأ المقال من المصدر