عام على مواجهة “الإثارة والبطاقات الملونة” بين الأرجنتين وهولندا بربع نهائي مونديال قطر

54

|

يتزامن اليوم السبت 9 ديسمبر/كانون الأول، مع مرور سنة كاملة على المواجهة المثيرة بين الأرجنتين وهولندا في دور الثمانية من بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر 2022، وما خلّفته من جدل واسع.

وشهدت المواجهة، التي فاز زملاء ليونيل ميسي بها بركلات الترجيح 4-3 بعد أن انتهى الوقت الرسمي ثم الإضافي بالتعادل 2-2، الكثير من التوتر والاحتجاجات والتقلبات والبطاقات الملونة.

وأشهر الحكم الإسباني أنطونيو ماتيو لاهوز 16 بطاقة صفراء (رقم قياسي في مباراة واحدة بكأس العالم)، منها 8 للاعبي هولندا وبطاقة حمراء واحدة، كانت من نصيب دينزل دومفريس لحصوله على إنذارين أثناء تنفيذ ركلات الترجيح. كما حصل 8 لاعبين من الأرجنتين على إنذارات إلى جانب المدرب ليونيل سكالوني ومساعده والتر صامويل.

وبعيدا عن العقوبات التأديبية، عاشت الجماهير الحاضرة في ملعب المدينة التعليمية سيناريو جنونيا. تقدمت الأرجنتين بهدفي ناهويل مولينا والقائد ميسي الذي احتفل بطريقة استفزت المدرب لويس فان خال ودكة بدلاء منتخب هولندا.

وارتفع سقف الإثارة في المباراة، بعدما نجح فاوت فيخهورست في معادلة النتيجة 2-2 بتسجيله لهدف قبل نهاية الوقت الأصلي وآخر في الدقيقة 11 من الوقت بدل الضائع.

مع استمرار التعادل في الشوطين الإضافيين، احتكم المنتخبان لركلات الترجيح التي رسخ فيها حارس الأرجنتين إيميليانو مارتينيز نفسه بطلا دون منازع بتصديه لركلتي فيرجيل فان دايك وستيفن بيرغويس.

يذكر أن الأرجنتين توجت بمونديال قطر بعد فوزها بركلات الترجيح 4-2 على فرنسا، محققة بذلك لقبها العالمي الثالث في تاريخها.



اقرأ المقال من المصدر