فيدرر يعلن اعتزال التنس ويختتم مشواره الأسطوري باللعب بجوار نادال

أعلن أسطورة التنس روجر فيدرر عن الخبر الذي كانت تخشاه الجماهير حول العالم منذ فترة طويلة بعد أن قرر اليوم الخميس اعتزال منافسات المحترفين بعد كأس ليفر الأسبوع المقبل في لندن.

ولم يلعب فيدرر (41 عاما) -الحاصل على 20 لقبا بالبطولات الأربع الكبرى ويصنفه كثيرون بأنه أفضل من أمسك بالمضرب على الإطلاق- أي مباراة منذ بطولة ويمبلدون العام الماضي.

وقال فيدرر عبر تطبيق إنستغرام “كما يعرف كثيرون منكم فإنني تعرضت خلال السنوات الثلاث الأخيرة لتحديات تمثلت في إصابات وعمليات جراحية. عملت بجدية للعودة لمستوى المنافسات. لكني أيضا أعرف قدرات جسمي وحدوده والرسالة التي تلقيتها منه مؤخرا كانت واضحة. عمري 41 عاما”.

وأضاف النجم السويسري “لعبت أكثر من 1500 مباراة على مدار 24 عاما. عاملني التنس بكرم يفوق كل أحلامي والآن لا بد لي من معرفة الوقت المناسب لإنهاء مسيرتي الاحترافية”.

وتابع فيدرر “كأس ليفر الأسبوع المقبل في لندن ستكون بطولتي الأخيرة في ملاعب المحترفين. سألعب المزيد من التنس مستقبلا بالطبع لكن ليس على مستوى البطولات الأربع الكبرى أو بطولات المحترفين”.

وعرقلت الإصابات في السنوات الأخيرة مسيرة فيدرر الذي هيمن على تنس الرجال عقب فوزه بلقبه الكبير الأول في ويمبلدون 2003.

وخضع لـ3 عمليات جراحية في آخر عامين وكانت آخر مباراة له ببطولات المحترفين خلال الهزيمة من البولندي هوبرت هوركاتش في دور الثمانية بويمبلدون 2021.

وأعلن فيدرر عن تخطيطه للعودة لبطولات المحترفين من خلال التعاون مع منافسه لفترة طويلة وصديقه رفائيل نادال لخوض منافسات الزوجي في كأس ليفر في لندن.

كما خطط للعب ببطولة سويسرا داخل القاعات في مسقط رأسه بازل.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه