كلوب يصف غوارديولا بـ”أفضل مدرب في حياته” قبل موقعة ليفربول ومانشستر سيتي

وصف الألماني يورغن كلوب مدرب ليفربول، نظيره الإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، بـ”المدرب الأفضل في حياته” وذلك عشية المواجهة النارية التي تجمعهما اليوم في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وفاز السيتي بلقب البريميرليغ في 5 من المواسم الـ6 الأخيرة، لكنّ “الريدز” كان منافسه الأبرز طوال العقد الماضي، خاطفا منه اللقب عام 2020.

ويدور صراع شرس بين الجانبين على لقب الدوري هذا الموسم، حيث يتصدر ليفربول الترتيب العام بفارق نقطة يتيمة عن سيتي قبل موقعة اليوم في “أنفيلد”.

وقال كلوب (56 عاما) إن غوارديولا، الذي يسعى فريقه للفوز بالثلاثية الثانية على التوالي: دوري أبطال أوروبا والبريميرليغ وكأس إنجلترا، كان “مذهلا في العديد من الجوانب”.

وأضاف كلوب للصحفيين الجمعة “أعرف ذلك، أقوم بالعمل نفسه، لذا أرى الإبداع عندما أواجهه، وبيب بالتأكيد هو كذلك، لقد أظهر ذلك بطرق مختلفة في الأعوام الماضية مع فرقه”.

ويتمتع كلوب، الذي سيغادر “الريدز” نهاية الموسم، بسجل انتصارات لافت ضد غوارديولا، حيث فاز عليه 12 مرة مقابل 11 في 29 لقاء بينهما.

وقال “في هذه اللحظة لدي سجل إيجابي ضد بيب. ليس لدي أي فكرة عن كيفية حدوث ذلك بصراحة، لكنه أمر جيد”.

من جهته، قال غوارديولا في مؤتمره الصحفي بأنه يتطلع للمواجهة التي قد تكون الأخيرة مع كلوب، على الرغم من إمكانية أن يتواجها بعد في كأس الاتحاد.

وقال مدرب سيتي “كان من دواعي سروري دائمًا، وسيكون اليوم كذلك أيضًا، ولكننا سنحاول الفوز بالمباراة”.

وأضاف “الطريقة التي يلعب بها فريقه كرة القدم، تتعلم منها دائمًا”.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه