مانشيني: أصبنا بالإحباط بعد كأس آسيا.. وباب المنتخب السعودي مفتوح للجميع

قال الإيطالي روبرتو مانشيني مدرب منتخب السعودية لكرة القدم -اليوم الأربعاء- إنه لا توجد لديه مشكلة مع أي لاعب بالفريق وإن أبواب المنتخب مفتوحة للجميع.

وتستضيف السعودية غدا الخميس منتخب طاجيكستان في الجولة الثالثة بالمجموعة السابعة ضمن المرحلة الثانية بتصفيات آسيا المؤهلة إلى كأس العالم 2026.

وأبلغ مانشيني مؤتمرا صحفيا اليوم: “اللاعبون الموجودون في التشكيلة هم الأفضل ويخدمون أفكاري الفنية، وبعض اللاعبين لم ينضموا بسبب الإصابات.. الفرصة متاحة لأي لاعب لتمثيل المنتخب إذا كان مستواه يؤهله للانضمام. لا توجد مشكلة مع أي لاعب وأبواب المنتخب مفتوحة للجميع”.

وتأتي تصريحات مانشيني في أعقاب الأزمة التي عصفت بالفريق قبل كأس آسيا الماضية، بعد استبعاد أكثر من لاعب قبل انطلاق البطولة مباشرة، وعلى رأسهم حارس المرمى نواف العقيدي، الذي اشترط المشاركة أساسيا في البطولة.

كما غاب عن تلك التشكيلة سلمان الفرج وسلطان الغنام، بعدما قال حينها المدرب: “سلمان رفض المشاركة في المباريات الودية، وسلطان الغنام قال لي إنه غير سعيد وإنه إذا لم يلعب فلن ينضم للمنتخب”.

وعلى إثر تلك الأحداث، قرر الاتحاد السعودي إيقاف العقيدي 5 أشهر وتغريمه 300 ألف ريال سعودي.

كما فرض الاتحاد غرامة مالية على الفرج قائد المنتخب والهلال قدرها 100 ألف ريال سعودي بعد ثبوت عدم رغبته في الانضمام للمنتخب عقب استدعائه للمعسكر الذي أقيم في أكتوبر/تشرين الأول 2023 في البرتغال.

وغرم الاتحاد الغنام لاعب النصر 200 ألف ريال سعودي بعد ثبوت طلبه من المدرب إعفاءه من الانضمام لمعسكر المنتخب الوطني قبل كأس آسيا.

وودعت السعودية كأس آسيا التي استضافتها قطر مطلع العام الجاري من دور الـ16، بعد الخسارة 4-2 أمام كوريا الجنوبية بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة بالتعادل بهدف لمثله بينما بلغ منتخب طاجيكستان دور الثمانية.

وأضاف المدرب الإيطالي: “هذه أول مباراة لنا بعد كأس آسيا، سنواجه منتخبا قويا وصل لأدوار متقدمة في تلك البطولة، ويملك لاعبوه بنية جسدية جيدة وأداء فنيا متطورا، لن تكون مباراة سهلة”.

وتابع: “في كرة القدم لا توجد مباراة سهلة أبدا، يجب أن تحترم الفريق المنافس وأن تلعب بأفضل مستوياتك وبالتأكيد هدفنا أن نفوز”.

وقال: “قلت منذ بداية التصفيات إن مجموعتنا صعبة، ولا شك أننا أصبنا بالإحباط بعد كأس آسيا لأننا قدمنا أداء كنا نستحق عليه أن نذهب بعيدا في البطولة، لكن أؤكد أن لدينا فريقا جيدا وجاهزا للمرحلة القادمة”.

وتتصدر السعودية المجموعة السابعة برصيد 6 نقاط من مباراتين متفوقة بنقطتين عن طاجيكستان، في حين يحتل منتخب الأردن المركز الثالث بنقطة واحدة ويتذيل منتخب باكستان ترتيب المجموعة بدون نقاط.

ويتأهل أول وثاني كل مجموعة من أصل 9 مجموعات إلى المرحلة الثالثة من تصفيات آسيا لكأس العالم 2026.



اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه