هان كونغ “رونالدو الكوري الشمالي”.. مسيرة غريبة للاعب اختفى 3 سنوات ثم عاد فجأة

عام 2019، تعاقد نادي يوفنتوس الإيطالي مع لاعب كوري شمالي شاب يدعى هان كوانغ سونغ ويلقب بكريستيانو رونالدو الكوري. ورغم أن هذا التعاقد شكّل خطوة مهمة في مسيرة اللاعب، شهدت حياته بعد ذلك أحداثا ومجريات غير متوقعة.

انتقل “هان” إلى إيطاليا وهو في سن المراهقة في 2015 ضمن برنامج حكومي لرعاية المواهب، وانضم في البداية إلى أكاديمية “بيروجيا” قبل أن يوقع عقدا مع نادي كالياري كمهاجم، وبعد فشله في حجز مكان أساسي في تشكيلة كالياري، ولعب مع الفريق الأول، مباراته الأولى عام 2017 وسجل هدفا في مرمى تورينو.

هان سجل أول أهدافه مع كالياري عام 2017 (غيتي)

وخلال تلك الفترة، رفض “هان” الانضمام إلى أكاديمية ليفربول رغم أنه اجتمع مع كبير كشافي “الريدز” باري هانتر، وفي ذلك الاجتماع عرض عليه صورة أسطورة ليفربول ستيفن جيرارد ولكن كان جوابه لا أعرف من هذا اللاعب.

ثم قرر الكوري الشمالي الدولي الانضمام إلى نادي بيروجيا في دوري الدرجة الثانية الإيطالي على سبيل الإعارة، حيث لفت أداؤه هناك أنظار يوفنتوس، الذي قرر التعاقد معه على سبيل الإعارة لمدة عامين عام 2019.

ولعب هان أكثر مبارياته مع يوفنتوس في فريق تحت 23 عاما، ولكنه في أكتوبر/تشرين الأول من العام نفسه كان ضمن قائمة الفريق الأول للسيدة العجوز في المباراة ضد ليتشي ليكون أول لاعب آسيوي في قائمة يوفنتوس.

هان كان ضمن قائمة الفريق الأول ليوفنتوس في مواجهة ليتشي في أكتوبر/تشرين الأول 2019 (غيتي)

وبعدها الأمور تصبح غريبة مع هان كونغ، حيث اشتراه يوفنتوس بـ3.5 ملايين يورو في يناير/كانون الثاني 2020 من بيروجيا، وباعه لنادي الدحيل القطري بعد 6 أيام فقط من التعاقد معه بـ7 ملايين يورو، ليجد أخيرا مكانا يبرز فيه إمكانياته، حيث ساعد الدحيل على الفوز بلقب دوري نجوم قطر.

وفي مارس/آذار 2021، تغيرت حياة اللاعب هان كوانغ سونغ (25 عاما) إلى الأبد، بعد أن أصبح ضحية للسياسة المحيطة ببرنامج الأسلحة النووية الكوري الشمالي، حيث فرضت الأمم المتحدة في تلك الفترة عقوبات منعت المواطنين الكوريين الشماليين من العمل في الخارج.

واعتبر انتقاله من “اليوفي” إلى الدحيل انتهاكا للعقوبات الدولية لينهي عقده مع النادي القطري، ويقرر الاتجاه إلى العاصمة الإيطالية روما، بعد أن أغلقت كوريا الشمالية حدودها ولم تسمح بأي رحلات داخلية أو خارجية، في ظل انتشار جائحة كورونا.

وأفادت تقارير بأن هان كان موجودا في إحدى السفارات التي لم يكشف عن دولتها لعدة سنوات، ولا يُسمح له بإجراء أي مقابلات.

وعاد هان ليظهر بعد 3 سنوات، وخاض مباراته الدولية الأولى مع منتخب كوريا الشمالية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي وسجل هدفا بمباراة ضد ميانمار في التصفيات الآسيوية المشتركة والمؤهلة لكأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027.

ثم شارك الخميس الماضي بالمباراة ضد اليابان والتي انتهت بفوز الأخيرة بهدف نظيف في التصفيات المشتركة نفسها.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه