يويفا يدرس مخاوف كومان وساوثغيت من قوائم منتخبات يورو 2024

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) -الخميس- أنه سيستمع إلى مخاوف مدربي المنتخبات الوطنية بشأن عدد لاعبي كل فريق في بطولة أوروبا 2024 المقررة في ألمانيا.

وكان اليويفا قد أعلن العودة إلى ما قبل جائحة كورونا بتحديد عدد لاعبي كل منتخب عند 23 لاعبا، وذلك بعد أن تمت زيادة العدد إلى 26 لاعبا في بطولة أوروبا 2020 وكأس العالم 2022، وقد أبدى المدربون مخاوف بهذا الشأن.

وقال متحدث باسم اليويفا “علمنا بتعليقات بعض مدربي المنتخبات الوطنية بشأن حجم المنتخبات لبطولة أوروبا 2024، ستعقد ورشة عمل مع المنتخبات المشاركة في 8 أبريل (نيسان)، وسيستمع اليويفا إلى آراء المدربين، وستتم دراسة وتقييم أي فكرة في هذا الشأن”.

وتحدث مدرب إنجلترا غاريث ساوثغيت ومدرب هولندا رونالد كومان بشأن هذه القضية خلال فترة التوقف الدولي الأخيرة.

وقال كومان بعد هزيمة فريقه أمام ألمانيا 2-1 يوم الثلاثاء الماضي “من الغريب للغاية عدم الاختيار من 26 لاعبا، العودة إلى 23 لاعبا أمر سخيف”.

وأضاف “نتعامل بشكل أكبر مع حالات الإصابة في الوقت الحالي، الأمر يتعلق بقدرة اللاعبين على تحمل الأعباء”.

وقال ساوثغيت إنه سيختار قائمة أولية موسعة، ويأمل في التراجع عن قرار اليويفا.

وأضاف “يجب أن نختار تشكيلة أكبر هنا، وهو ما فعلناه قبل بطولة أوروبا (التي أقيمت عام 2021) رغم أننا كنا نتعامل مع تشكيلة من 26 لاعبا حينها، هناك اجتماع آخر مع اليويفا حيث يدور الحديث بين بعض المدربين بشأن إمكانية زيادة العدد”.

ويجب على مدربي المنتخبات تقديم تشكيلات فرقهم إلى اليويفا خلال فترة تنتهي في 7 يونيو/حزيران المقبل، إذ ستنطلق منافسات البطولة في الـ14 من الشهر نفسه.

وكان الاتحاد الآسيوي قد رفع الحد الأقصى للاعبين في تشكيلة كل منتخب من 23 إلى 26 لاعبا لكأس آسيا التي انطلقت في يناير/كانون الثاني الماضي، فيما شهدت بطولة أمم أفريقيا -التي انطلقت أيضا في يناير/كانون الثاني- وجود 27 لاعبا في كل منتخب.

اقرأ المقال من المصدر

التعليقات متوقفه